ad after 2 blockquote

ضغوطات امريكيه وفرنسيه على القوات المشتركه في الساحل الغربي ودولة الامارات لمنع دخول مدينة الحديده .

ميناء الحديده 



حذرت واشنطن وفرنسا قوات التحالف العربي والقوات المشتركه في الساحل الغربي من دخول مدينة الحديده والسيطره على الميناء . وذكر متحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض أن واشنطن تعارض أي جهود من جانب الإمارات والقوات اليمنية التي تساندها للسيطرة على المدنية. 

وقال المتحدث الامريكي . ان الولايات المتحدة واضحة وثابتة على مبدأ أننا لن ندعم أي أعمال من شأنها أن تدمر البنية الأساسية الرئيسية أو يحتمل أن تزيد من تدهور الوضع الإنساني الرهيب الذي اتسع نطاقه في هذا الصراع المتأزم.

 وأضاف: "نتوقع أن تلتزم جميع الأطراف بقانون النزاعات المسلحة وتجنب استهداف المدنيين أو البنية الأساسية التجارية".

 وحذر مسؤولو الأمم المتحدة من أن الهجوم على الحديدة، التي يقارب عدد سكانها 600 ألف، سيسبب كارثة إنسانية. وتقوم خطة طوارئ أعدتها الأمم المتحدة على أن عشرات الآلاف قد يموتون في أسوأ الاحتمالات. وذكرت مصادر سياسية يمنية، أمس الاثنين،

وقدم الحوثيين مقترحهم  لمبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن جريفيث اثناء زيارته الاخيره الى صنعاء للتوسط في تسليم ميناء ومطار الحديده لقوات دوليه محايده . 
 في اتفاق للحيلولة دون هجوم محتمل على الحديدة، والذي ستتولى بموجبه المنظمة الدولية السيطرة على الميناء.