ad after 2 blockquote

عــاجل : معلومات استخباراتيه تفيد بأن السفارة القطرية في صنعاء اصبحت غرف عمليات عسكريه لقيادات المليشيات الحوثيه .

السفاره القطريه في صنعاء 


تفيد معلومات استخبارتيه في صنعاء ان المليشيات الحوثيه في ضل التنسيق القطري اتخذت من السفاره القطريه في صنعاء مقر لغرف العمليات العسكريه والعمليات التجسسيه التي يقوم بها الحوثيين ضد قوات المقاومه الجنوبيه في عدن والقوات المشتركه في الحديده  

وقدمت قطر هذا التسهيل للحوثيين باستخدام سفراتها في صنعاء كونها مقر دبلوماسيا لايجوز ضربه بالطيران الحربي ضمن قوانين المجتمع الدولي . وبعد ان صعد التحالف العربي من استراتجيته في القصف واستهداف جميع مراكز واماكن تواجد القيادات الحوثيه بما فيه القصر الجمهوري ومباني وزارة الدفاع والداخليه .

ويتواجد في السفاره القطريه في صنعاء  العديد من اجهزة الاتصالات المتطوره واجهزة التجسس التي تلقتها المليشيات الحوثيه من قطر ويتواجد ايضا في السفاره ضباط من الحرس الثوري وحزب الله اللبناني . وكانت السفاره القطريه مركز العمليات للمليشيات الحوثيه في حادثة اغتيال الشهيد علي عبد الله صالح  في 2 ديسمبر 2017 .

وهذا فقد تعهدت قطر للمليشيات الحوثيه بتقديم كل الدعم المالي واللوجستي للحوثيين والتنسيق مع ناشطين وناشطات يمنيات مواليين لها في الدوحه وتركيا لتقديم الدعم الاعلامي والغطاء الشعبي لاستهداف القوات العسكريه التي يقودها العميد طارق محمد عبد الله صالح .


العلاقات الحوثيه القطريه منذ عام 2002