ad after 2 blockquote

الحوثي اداة رخيصه في يد الغرب لإبتزاز السعوديه ودول الخليج العربي ماليا واقتصاديا وسياسيا ودينيا . (مقالة)

مهدي المشاط - مع مبعوث الامم المتحده بريطاني الجنسيه 



كلما اشتد الخناق على المليشيات الحوثيه تدخلت امريكا وفرنسا وبريطانيا لانقاذها . المليشيات الحوثيه اداة رخيصة بيد امريكا والغرب لابتزاز السعوديه ودول الخليج ماليا واقتصاديا وسياسيا . كما هي الحال مع نفخ البالونه الايرانيه في المنطقة لابتزاز النفط العربي والخليجي مقابل حمياة الدول الخليجيه من الوحش الفارسي ومليشياتها الحوثيه .

كل مره يخرج عبد الملك الحوثي يصرخ ضد امريكا واسرائيل وهم من تحت الطاوله يعملون معا منذ دخول صنعاء عام م2014  حينها كان مبعوث الامم المتحده جمال بن عمر في معقل الحوثيين في صعده مجتمع مع عبد الملك الحوثي للتخطيط وعاطءه الضوء الاخضر لحصار واجتياح صنعاء . الى عملية اطلاق الصواريخ البالستيه فكلما كان مبعوث الامم المتحده متواجدا في صنعاء كلما زاد اطلاق الصواريخ الباليستيه نحو المملكه العربيه السعوديه ونحو الرياض  .

اللعبه مفهومه للجميع عملية ابتزاز ماليا واقتصاديا وسياسيا تنفذها امريكا وفرنسا تجاه السعوديه ودول الخليج بواسطة الكلب المأجور عبد الملك الحوثي . 
كان اخرها 400 مليار دولار تحصلت عليها امريكا وعشرات المليارات الدولارات التي تحصلتها بريطانيا وفرنسا من انعاش اقتصاد التصنيع العسكري لتلك الدول وتجارة الاسلحه . على حساب دماء الشعب اليمني .